الأربعاء , سبتمبر 30 2020

الرئيسية / /news/politics / من هي ملكة الجمال التي تنحى محمد الـ5 عن عرشه بعد زواجهما؟

من هي ملكة الجمال التي تنحى محمد الـ5 عن عرشه بعد زواجهما؟

من هي ملكة الجمال التي تنحى محمد الـ5 عن عرشه بعد زواجهما؟

أعلن القصر الملكي الماليزي، الأحد 6 كانون الثاني (يناير) أن الملك سلطان محمد الخامس تخلى عن العرش، بعد أنباء عن زواجه من ملكة الجمال الروسية أوكسانا فويفودينا في 22 تشرين الثاني (نوفمبر).

وأفاد القصر في بيان له بأن “القصر الوطني يبلغ الشعب بأن جلالته استقال من منصبه بصفته الملك الـ 15، مع دخول ذلك حيز التنفيذ في 6 كانون الثاني/ يناير”.

وكانت وسائل إعلام ماليزية قد أعلنت، في وقت سابق، أن العاهل الماليزي تزوج من الروسية فويفودينا، الفائزة بمسابقة ملكة جمال روسيا للعام 2015، وذكرت أن حفل الزفاف أقيم داخل مجمع احتفالات شهير في ضاحية موسكو الراقية “روبلوفكا”.

ووفقاً لوسائل الإعلام الماليزية، فقد اعتنقت فويفودينا الإسلام قبل حوالي 6 أشهر، لتصبح زوجة الملك الماليزي، إلا أن قانون البلاد لا يسمح لها بأن تصبح ملكة لماليزيا , لأن اللقب لا تحصل عليه إلا النساء من السكان الأصليين.

وعملت “أوكسانا” سابقًا كعارضة أزياء في الصين وتايلاند، كما توجت كملكة جمال موسكو عام 2015 كما ذكرت مصادر إخبارية أخرى، أن ملكة الجمال السابقة تخرجت من كلية الأعمال في الجامعة الروسية للاقتصاد , وذكرت أنه من المتوقع تغيير اسم فويفودينا في كوالالمبور إلى “ريهانا أوكسانا غورباتينكو”.

وأوضح القصر الملكي أن الملك محمد الخامس تنازل عن العرش بعد عامين من الحكم وهي المرة الأولى التي يتنحى فيها ملك للبلاد قبل استكمال فترة حكمه والتي تستمر لمدة 5 سنوات.

ويوجد في ماليزيا 9 عائلات ملكية، تتناوب عادة على العرش، ويتم اختيار الملك بتصويت في مجلس الحكام، المكون من جميع الأسر الملكية الـ 9.

وجاء في بيان القصر أن الملك، الذي تولى العرش في ديسمبر 2016، كان ممتناً للفرصة التي أتيحت له من قبل مجلس الحكام , وشكر رئيس الوزراء والحكومة على تعاونهما خلال فترة حكمه.

وذكرت صحيفة “نيو ستريتس تايمز” (The Straits Times) عن وجود توترات بين القصر وحكومة رئيس الوزراء مهاتير محمد الذي قاد المعارضة للفوز بالانتخابات في آيار\ مايو

وقال مهاتير محمد ، المعروف بتحدّي الملكية، خلال فترة حكمه التي استمرت 22 عاماً كرئيس للوزراء في مدونة على موقعه إن الجميع “من الحكام إلى رئيس الوزراء والوزراء والموظفين المدنيين والمواطنين العاديين” يخضعون للقانون” من دون أن يقدم أي تفاصيل أخرى.

مصدر الصور: ديلي ميل